قال باحثون أستراليون إن نحو واحد من كل خمسة من المديرين التنفيذيين في الشركات الكبرى هم من “المرضى النفسيين”. ويقابل هذا المعدل نسبة المرضى النفسيين بين المسجونين.
وقال ناثان بروكس الباحث في “علم نفس التحقيقات الجنائية” بجامعة بوند الأسترالية، إنه رصد خصائص مرضية نفسية إكلينيكية ملموسة لدى 21 في المائة من كبار المهنيين العاملين في 261 شركة كبرى.
وأضاف الباحث الأسترالي أن خصائص شخصية مثل عدم القدرة على التعاطف الحقيقي مع الآخرين، والمعاملة المتصّنعة، وإنعدام الوفاء، وعدم الإخلاص، ترتبط كلها بهذه الحالات المرضية. وعبر عن اعتقاده بضرورة أن تقوم الشركات بملاحظة وتقييم العاملين فيها وفًقا لخصائص شخصياتهم بدلاً من التحقق من قدراتهم المهنية فقط، طبقا لما ورد بوكالة “أنباء الشرق الأوسط”
وأشار إلى أن الشركات، وبسبب سياسات التوظيف الحالية لها، تستخدم اليوم نمطا من “المرضى النفسيين الناجحين” الذين قد يميلون إلى اتخاذ خطوات غير أخلاقية أو غير قانونية على أعلى المستويات.