أمين الفتوى يحدد توقيت ذبح العقيقة عن المولود.. فيديو

قال الشيخ عويضة عثمان، مدير الفتوى الشفوية وأمين الفتوى بدار الإفتاء، إنه يجوز للمُسلم أن يذبح عقيقة عن مولوده في أي وقت تيسرا له ذلك وصار قادرًا، ولا يُشترط في العقيقة أن تعقب الولادة بسبعة أيام فقط.

وأوضح «عويضة» في إجابته عن سؤال: «إلى متى يجوز للإنسان أن يعق عن مولوده؟»، أن العقيقة تُذبح يوم السابع، واستحب الفقهاء أن لم يستطع المُسلم يوم السابع، ذبحها في الرابع عشر، وإلا في الواحد وعشرين، بعد ذلك قالوا في أي وقت، متى تيسر له ذلك.

وأضاف أنه يجوز للإنسان إذا ما أيسر الله عليه، وأفسح الله سبحانه وتعالى له في الرزق، بعدما كان في ضيق وقت ولادة ابنه، أن يذبح العقيقة في أي وقت من عمر ابنه، ويُقيم هذه الشعيرة، مشيرًا إلى أن كل مولود مرتهن بعقيقته.

أضف تعليق