قالت مصادر أمنية إن ثلاثة جنود أتراك وأربعة مسلحين أكراد قتلوا اليوم، السبت، في اشتباكات بإقليم هكاري في جنوب شرق تركيا، في حين شنت قوات الدرك التركية عمليات أمنية مدعومة بطائرات هليكوبتر في أماكن أخرى بالمنطقة.

وأصيب ثلاثة جنود أتراك أيضا في الاشتباكات التي وقعت في قرية أغاجديبي على بعد نحو 20 كيلومترا جنوبي إقليم هكاري الواقع على الحدود مع العراق وإيران. وقالت المصادر إن عملية تعقب المسلحين جارية.

وفي إقليم شرناق الواقع على الحدود مع العراق، قصفت طائرات هليكوبتر هجومية أهدافا لحزب العمال الكردستاني قرب جبال جودي وجبار دعما للقوات البرية التي تنفذ عمليات بالمنطقة.

وشهد جنوب شرق تركيا زيادة في أعمال العنف منذ تخلى حزب العمال الكردستاني - الذي يخوض تمردا منذ ثلاثة عقود من أجل حكم ذاتي للأكراد - عن وقف إطلاق النار في عام 2015. وقتل آلاف من المسلحين وأفراد قوات الأمن والمدنيين في القتال بمختلف أرجاء المنطقة.

وقتل ما يربو على 40 ألف شخص منذ بدأ حزب العمال الكردستاني تمرده في عام 1984. وتدرج تركيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الحزب على قائمة المنظمات الإرهابية.