قرر الإنجليزي الدولي جو هارت وحارس مرمى تورينو المعار من مانشستر سيتي تناسي الخطأ الفادح الذي ارتكبه في مباراته الأولى مع الفريق الإيطالي.

الحارس الإنجليزي قرر الرحيل بعيدا عن أسوار ملعب الاتحاد عقب قرار المدرب الجديد بيب غوارديولا بإبقائه بعيدا عن التشكيلة الأساسية ليتخذ تورينو وجهة له.

وعلى الرغم من أن هارت كان المسؤول الأول والوحيد عن الخطأ الذي تسبب بهدف في شباكه إلا أن هارت كشف أنه سعيد باللعب في إيطاليا وأنه يحاول التركيز على ما هو قادم.

الحارس الإنجليزي صرح في حديث له بالإيطالية: الأخطاء أمر وارد في عالم كرة القدم. الشيء الأهم هو استقبال الجماهير واللاعبين بقيادة المدرب بشكل طيب وهو ما حدث.

وتطرق الإنجليزي في حديثه على الاختلافات بين السيريا ايه والبريميرليغ مضيفا: هناك عدة اختلافات جوهرية بين الدوريين، أنا أحاول التأقلم وسط المجموعة الموجودة حاليا. منذ صغري وأنا أشاهد الدوري الإيطالي وأنا أعرف تاريخ تورينو العريق.

هارت أيضا تحدث عن الفترة الأخيرة له قبل رحيله عن مانشستر سيتي: لم تكن فترة جيدة فلم يتحدد مصيري لفترة طويلة، وحين أتى تورينو بالعرض وإعطائي فرصة اللعب لم أستطع الرفض.