أجرى الملحن المصري حلمي بكر جراحة عاجلة في إحدى المستشفيات بمدينة الإسكندرية.
حلمي قال إنه شعر بآلام شديدة، وذهب لطبيبه المعالج واكتشف ضرورة إجراء جراحة «البواسير» بسرعة، وبالفعل تمت الجراحة، وهو حاليًا يتواجد في منزله بالإسكندرية.
الملحن المصري استقبل عدد من المكالمات من قبل عدد أصدقائه للاطمئنان عليه.