تقيم وحدة الدراسات الشبابية بجمعية "إيد بإيد"، الثلاثاء الموافق 27 سبتمبر الجاري، ورشة عمل مشتركة مع لجنة شباب حزب الوفد بمقر حزب الوفد في الإسماعيلية، تتخللها ندوة بعنوان "مصر بين التحديات والطموحات"، وذلك فى إطار المشاركة المجتمعية للجمعية.

يحاضر في الورشة الدكتور أحمد جمال خطاب، مدرس الاقتصاد السياسي بجامعة قناة السويس والمشرف العام على الجمعية عن التأثيرات السلبية للصراعات في الشرق الأوسط على الاقتصاد العربي والمصري، ثم الفرص الواعدة للاقتصاد المصري في ظل المخطط الاستراتيجي للدولة 2030.

كما يحاضر إسلام نجم الدين، الباحث السياسي بالمركز العربي الأفريقي ونائب رئيس الجمعية، حول الأزمات السياسية والعسكرية التي تمر بها المنطقة، وكيف تمكنت مصر من ضرب المخططات ضدها والعودة لحماية الأمن القومي العربي والمصري وأبرز التهديدات والعدائيات التي تواجهها مصر.