أعلنت شركة " دى سى إن أس" الفرنسية، المصنعة لحاملتى المروحيات المصرية من طراز ميسترال "جمال عبد الناصر" و"أنور السادات" أن القوات البحرية الفرنسية ستشارك فى تدريب مشترك مع البحرية المصرية من خلال حاملة المروحيات الجديدة "أنور السادات" التى تم رفع العلم المصرى عليها.
وأوضحت الشركة عبر موقعها الرسمى أن حاملة المروحيات أنور السادات سوف تغادر المياه الفرنسية خلال الأيام القليلة القادمة، من مرفأ سان ناذير غرب فرنسا، متوجهة إلى الإسكندرية بعدما تم تدريب 180 بحار مصرى على كافة التقنيات المتعلقة بحاملة المروحيات.
وأشادت الشركة برجال القوات البحرية المصرية فى بيانها قائلة: "لقد نجح رجال البحرية المصرية فى إنهاء التدريبات الخاصة بحاملة المروحيات ميسترال فى فترة لم تزيد عن بضعة أشهر منذ يونيو الماضى، وأظهروا تميزا كبيرا مع المدربين فى شركتى "دى سى أن أس" و "أس تى إكس".