علمت “محيط” من مصادرمطلعة بوزارة التموين والتجارة الداخلية ان وزيرالتموين محمدعلي مصيلحي أعطى توجيهاته، للأجهزة المعنية بالوزارة بمراجعة ملفات الشركة القابضة للصناعات الغذائية،لافتا الى انه يجري حاليا الاعداد لخطة شاملة لتطويرالشركة والمنافذ التابعه لها.
وأضاف المصدرفي تصريحات خاصة ل”محيط” ان القيادة السياسية تتابع عن كثب نشاط الشركة،منوها الى انه سوف تكون هناك منافسة حقيقية مع القطاع الخاص لتكثيف المعروض من السلع في المجمعات ومنافذ جمعيتي ،ومن ثم تنخفض الاسعار.
وأشارالمصدرالى ان الوزيرسوف يقوم بعدد من الجولات في الايام القادمة للوقوف على اخراستعدادات مضارب الارزلأستلام المحصول المحلي لهذا العام،متوقعا استلام ما يقرب من 2 مليون طن أرزليكفي حاجة البطاقات التموينية لتكوين احتياطي استراتيجي.
ومن الجدير بالذكرأن أسعارالأررزقد شهدت ارتفاع ملحوظ في الموسم الماضي نتيجة لعجزوزارة التموين عن تكوين احتاطي استراتيجي ،فضلا عن فتح باب التصدير للأرز مما ساهم في تجاوز الاسعار كل الخطوط الحمراء.