استغل نواب البرلمان عيد الضحى المبارك، فى حل عدد من أزمات داخل دوائرهم، وذلك خلال الـ4 أيام الماضية، وتنوعت من بين توفير أنابيب الغاز لأهالى الدائرة، وتوزيع علاج فيرس "سى" على الفقراء، بجانب الصلح بين بعض العائلات، وعمل لقاءات جماهيرية فى الدائرة الانتخابية.
فى البداية استطاع النائب محمود الصعيدى، عضو مجلس النواب عن دائرة أوسيم، المصالحة بين عائلتين فى الدائرة الانتخابية، بعد عقد جلسة مصالحة لوقف المعركة التى دارت بينهما خلال عيد الأضحى المبارك، وقال فى بيان له: "تم بحمد الله الصلح بين عائلة صالح وعائلة العجل بمدينة أوسيم وإنهاء الخصومة بينهما، ونشكر كل من سعى وكل من حضر الصلح ونشكر اللجنة الموقرة".
من جانبه استغل النائب أحمد بدوى، عضو مجلس النواب عن دائرة طوخ بالقليوبية، أجازة العيد، ووزع دفعة من جرعات علاج "فيروس سى" على مرضى الدائرة، وقال خلال توزيعه لتلك الجرعات: "نعلم معاناة أهالينا البسطاء بقرى ونجوع الدائرة ونعمل على توفير العلاج اللازم لجميع الحالات الحرجة المصابين بالفيرس حتى يتم القضاء على هذا المرض اللعين، موضحًا أن دائرة طوخ لديها أعدادًا كبيرة جدًا من المرضى على قوائم الانتظار وسوف يتم خلال الفترة المقبلة توفير أكبر عدد من الجرعات المطلوبة" .
وفى السياق ذاته، نظم النائب أسامة شرشر، عضو مجلس النواب بمحافظة المنوفية، خلال عيد الأضحى زيارة لمقالب القمامة فى المحافظة، بحضور عدد من المسئولين، لبحث حلول تفاقم أزمة القمامة خلال الفترة الأخيرة.
وقال شرشر، فى بيانه: "رافقنى فى الزيارة المهندس يحيى عبد الله وكيل أول وزارة البيئة ورئيس الإدارة المركزية للمخلفات والدكتور عصام عامر وكيل وزارة البيئة، حيث قمنا بزيارة مقلب القمامة الكائن بمدينة منوف بمنطقة عزبة الأفندى والقصر الشنشورية، والذى تسبب فى أمراض مزمنة للكثير من الأهالى، خاصة الأطفال، حيث يعانى المواطنون من الاشتعال الدائم لمقلب القمامة فى ظل غياب تام لمجلس مدينة منوف".
وأضاف: "تساءل المواطنون لمصلحة من هذا التواطؤ والفساد؟ حيث وصل الاستخفاف بمصالح الجماهير عندما ذهب المواطنون ليشتكوا قال لهم محمود عيسى نائب رئيس مجلس المدينة، إن مشكلة مقلب القمامة لن تحل إلى يوم القيامة! مع العلم أنه يشغل منصب نائب رئيس المدينة منذ عشر سنوات واشتكى الأهالى من إصابتهم بأمراض مختلفة مثل الربو وضيق التنفس وحساسية الصدر، حيث لم يستنشقوا هواءً نظيفًا منذ ما يقرب من الأربعة شهور".
واستطرد: "وعد مسئولو جهاز البيئة بحل المشكلة فى أسرع وقت، وعمل ما يلزم من إجراءات لنقل مقلب القمامة تمامًا من داخل مدينة منوف، أسوة بما هو متبع مع باقى المدن المحيطة".
بدورها قامت النائبة هيام حلاوة، عضو مجلس النواب عن دائرة الوراق، بتوفير حصة الأنابيب للدائرة بعدما اشتكى بعض النواب من عدم وصول الحصة إليهم، فى إطار محاولات النواب القضاء على احتكار بعض التجار للأنابيب.
بدوره تابع النائب أحمد على، عضو مجلس النواب عن دائرة المرج، أعمال ترميم وتوريد مواد الترميم من رخام ومواد بناء بقسم المرج لإعادة تشغل السجل المدنى بقسم المرج، والتقى مساعد أول وزير الداخلية للأحوال المدنية اللواء إيهاب عبد الرحمن، ثلاث مرات، ومطالبته بتشغيل السجل المدنى المتوقف منذ ٢٠١١.
بدوره استغل النائب خالد عبد العزيز، عضو مجلس النواب عن دائرة دار السلام، أجازة العيد ونظم لقاءً جماهيريًا لأهالى الدائرة الانتخابية، لسماع شكاوى ومقترحات وطلبات الأهالى.