أغلقت الأسهم الأوروبية عند أدنى مستوى في ستة أسابيع اليوم الجمعة وقاد سهم دويتشه بنك القطاع المصرفي للهبوط بعدما قال البنك إن الحكومة الأمريكية تطالبه بمليارات الدولارات لتسوية قضية الرهون العقارية.

وهوت أسهم دويتشه بنك 8.5 بالمئة مع تزايد المخاوف بشأن احتمال تضرر الأوضاع المالية للبنك بعد أنباء عن أن وزارة العدل الأمريكية طلبت 14 مليار دولار لتسوية تحقيقات بشأن بيع أوراق مالية مدعومة بالرهن العقاري.

وهبط مؤشر البنوك الأوروبية 2.1 بالمئة متأثرا بتراجع أسهم رويال بنك أوف سكوتلاند وبنك كريدي سويس ويو.بي.إس التي تواجه أيضا قضايا تتعلق بالأوراق المالية المدعومة بالرهن العقاري.

وانخفض مؤشر ستوكس يوروب 600 بنسبة 0.7 بالمئة إلى 337.8 نقطة مسجلا أدنى مستوى إغلاق منذ الرابع من أغسطس آب بعدما هبط بنسبة 1.4 بالمئة عقب تراجع أسعار النفط إلى أدنى مستوى في عدة أسابيع مع زيادة المخاوف من حدوث تخمة في المعروض من الخام في الأسواق العالمية بفعل زيادة الصادرات الإيرانية.

ونزل مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية 0.79 بالمئة في حين تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.3 بالمئة ومؤشر كاك 40 الفرنسي 0.93 بالمئة وداكس الألماني 1.49 بالمئة عند الإغلاق.