شهد العراق والعديد من دول المنطقة العربية والعالم الليلة آخر خسوف "شبه ظلي" للقمر هذا العام، ويتفق توقيته مع اكتمال قمر شهر ذى الحجة، ولن يرى فى دول أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية .
وفسر علماء فلك، سبب تسمية الخسوف "شبه الظلي" هو أن القمر يكون فى ظل الأرض الخارجي، وبدأ فى تمام الساعة الثامنة إلا خمس دقائق مساءً بتوقيت بغداد ويستمر حتى الثانية عشرة إلا خمس دقائق من منتصف اليوم الجمعة.
وأشاروا إلى أن الخسوف يحدث عندما يحجب ظل الأرض ضوء الشمس الذى يعكسه القمر فى الأوضاع العادية، وأن هناك ثلاثة أنواع من الخسوف هى الكلى والجزئى وشبه الظل، إلا أن الكلى هو الأكثر اهتماما حيث يسبب ظل الأرض تغطية للقمر بشكل كامل .
وشهد العالم فى 18 أغسطس الماضى خسوفا شبه ظلى للقمر لاكتمال قمر شهر ذى القعدة وتمكن من رؤيته سكان المناطق التى يظهر فيها القمر عند حدوثه .