وجه المحققون بالبرازيل اليوم الجمعة الإتهام لثمانية أشخاص بتجنيد أشخاص لإرتكاب أعمال إرهابية قبيل دورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو بالبرازيل.

وأضافت قناة (إيه بي سي) الأمريكية الإخبارية أن المحققين قالوا أن الثمانية أشخاص هم من بين العديدين الذين تم إلقاء القبض عليهم قبيل الدورة الأولمبية التي جرت في أغسطس الماضي.

وتتهم الشرطة المقبوض عليهم بأداء يمين الولاء لتنظيم (داعش) الإرهابي في وسائل التواصل الإجتماعي ومناقشة استخدام الأسلحة وأساليب حرب العصابات لإيقاع هجمات خلال الألعاب الأولمبية.

وقالت الشرطة أن شخصا حاول شراء بندقية من طراز (إيه كيه 47) قبل الأولمبياد.