أكد زاهي حواس وزير الآثار الأسبق، إنه لا يوجد شيء يسمى زئبقا أحمر، مضيفا أن أحد الفراعنة تم تحنيطه بسرعة وتم إغلاق التابوت، مشيرا إلى أن مواد التحنيط كانت سائلة فجمعها الباحثون في زجاجة ووضعوها في متحف التحنيط بالأقصر.
وأشار “حواس” خلال برنامج «صوت مصر»، على القناة الأولى المصرية، أن مرددي الشائعات يؤكدون أن الزئبق الأحمر موجود في حلق المومياء ولو حصل عليه الإنسان يمكن أن يسخر الجان، مؤكدا أن كل ما يشاع حول الزئبق الأحمر لا أساس له من الصحة.
وأردف “حواس” أن مقولة أن مصر تمتلك ثلث آثار العالم لا أساس لها من الصحة، مشيرا إلى أن مصر تمتلك أهم آثار العالم ولكن هناك من الدول من يمتلك أكثر من مصر.