طالبت وزارة الزراعة الروسية اليوم الجمعة إيران بالنظر في إمكانية رفع الحظر عن وارادت القمح الروسي لطهران، والمعمول به منذ مارس الماضي.

وأكدت الوزارة - في بيان أوردته قناة ( روسيا اليوم ) - أن هذه المسألة لها تأثير سلبي على نمو تبادل المنتجات الزراعية والمواد الغذائية بين البلدين.

وأضاف البيان أن سيرجي ليفين، نائب وزير الزراعة الروسي، بحث مع نظيره الإيراني علي أكبر مهر فرض، أمس في موسكو، آفاق التعاون الثنائي في مجال الزراعة، وناقشا خلال الاجتماع العمل في المجالات المتعلقة بالطب البيطري والصحة النباتية لمنتجات كلا البلدين.

ومن جانبه ، قال ممثل دائرة الجمارك الاتحادية الروسية " إن السلطات الجمركية تعمل في البلدين لاتخاذ إجراءات التخليص الجمركي المبسطة (ممر جمركي أخضر)، والتنفيذ العملي لزيادة حجم التجارة المتبادلة في المنتجات الزراعية".