أفاد المرصد السورى لحقوق الإنسان اليوم الجمعة، بمقتل 3 مدنيين، بينهم طفلان وإصابة 13 آخرين فى قصف جوى استهدف مدينة خان شيخون فى شمال غرب سوريا .
ونقلت قناة (العربية) الإخبارية عن المرصد قوله - مدير المرصد السورى رامى عبدالرحمن - " إن طائرات حربية استهدفت مدينة خان شيخون فى ريف إدلب الشمالى ، ما أسفر عن مقتل 3 مدنيين، بينهم طفل وطفلة، وإصابة 13 آخرين بجروح " .
وأضاف أن القتلى هم أول ضحايا يسقطون فى غارات جوية فى مناطق لا يتواجد فيها تنظيم داعش منذ دخول الهدنة حيز التنفيذ مساء الاثنين الماضى.
وأشار إلى أنه لم يتم تحديد الجهة التى نفذت الغارات الجوية، إلا أن محافظة إدلب طالما تتعرض لقصف جوى روسى وسوري .
ويسيطر "جيش الفتح" على كامل محافظة إدلب، وهو عبارة عن تحالف فصائل، أهمها جبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا قبل فك ارتباطها بتنظيم القاعدة (.
ويستثنى الاتفاق الروسى الأمريكى الذى تسرى بموجبه الهدنة، تنظيم داعش وجبهة فتح الشام اللذين يسيطران على مناطق واسعة فى البلاد .