لا يُعد القرش أو حتى الإنسان الأكثر فتكًا في العالم؛ إذ تتعلق معظم الوفيات في العالم بعدد من الحيوانات بعضها لم نتخيل قبلًا أنها ستصبح سببًا في موت أحد.

لذا قام موقع هافينجتون بوست عربي بتجميع أكثر 14 حيوانًا فتاكًا بالحياة البشرية، بحسب ما نقلته صحيفة Science alert عن مدونة بيل جيتس التي أُعدت في عام 2014.

وبحسب القائمة، فإن معظم الوفيات المتعلقة بالحيوانات، تتعلق بالأمراض التي تنقلها دون قصد، وليس بالحيوانات نفسها؛ إذ إن أكثر المفترسين إثارة للرعب ليسوا بالخطورة التي تتوقعها مقارنةً بالتالي ذكرها، لكن لا تقلل من قدرهم أيضًا.

وهنا، إليك بعض الحيوانات المسؤولة عن معظم وفيات البشر، مرتبةً من الأقل إلى الأكثر فتكًا:

14- القروش.. 6 وفيات سنويًا

هجمات القرش نادرة للغاية، إلا أنها مميتة أيضًا، في عام 2014، شهد العالم حوالي 3 وفيات ناتجة عن هجوم أسماك القرش، بينما في عام 2015 بلغ عدد الوفيات 6 وهو المتوسط السنوي تقريبًا لحوادث الموت بسبب هجمات القروش.

13- الذئاب.. 10 وفيات سنويًا

لا تشيع هجمات الذئاب في العديد من الأماكن التي تحيا فيها الذئاب حول العالم؛ إذ وجد استعراض لهجمات الذئاب أن القليل منها قد وقع في الخمسين عامًا التي سبقت 2002 في أوروبا وأمريكا الشمالية.

بينما أفادت التقارير بوقوع بضع مئات من الهجمات على مدار عقدين في بعض أجزاء من الهند، ليبلغ المتوسط حوالي 10 حالات سنويًا.

12- الأسود.. 22+ وفيات سنويًا

تختلف تقديرات الوفيات المرتبطة بالأسود من عام إلى آخر، إذ وجدت إحدى الدراسات في 2005 أن الأسود قد قتلت حوالي 563 شخصًا في تنزانيا وحدها منذ 1990، ليبلغ المتوسط حوالي 22 حالة وفاة سنويًا.

11- الأفيال.. 500 حالة وفاة سنويًا

وجد المقال المنشور في مجلة ناشيونال جيوجرافيك عام 2005 أن الأفيال مسؤولة عن حوالي 500 حالة وفاة سنويًا، بينما قُتل المزيد من الأفيال على أيدي البشر.

10- أفراس النهر.. 500 حالة وفاة سنويًا

اعتبرت أفراس النهر أكثر الحيوانات فتكًا في إفريقيا لوقت طويل، بسبب عدائها تجاه البشر، وشمل العداء قلب القوارب والهجوم المباشر أيضًا.

9- الديدان الشريطية.. 700 حالة وفاة سنويًا

إذا انتقلنا إلى الطفيليات فسنجد أن الدودة الشريطية مسؤولة عن عدوى تُعرف باسم داء الكيسات المذنبة cysticerosis، والمسؤولة عن 700 حالة وفاة سنويًا.

8- التماسيح.. 1000 حالة وفاة سنويًا

وفقًا لمنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة، تعد التماسيح الحيوانات الأضخم والمسؤولة عن أكبر عدد من الوفيات البشرية في إفريقيا، إلا أنه من الصعب الوصول إلى أرقام محددة، فيما يمكن اعتبار متوسط الوفيات سنويًا 1000 حالة.

7- ديدان الإسكارس.. 4500 حالة وفاة سنويا

تصيب هذه الديدان بداء الإسكارس المسؤول عن وفاة حوالي 4500 شخص سنويًا كما تشير إحدى الدراسات، فيما لفتت منظمة الصحة العالمية إلى أن هذه العدوى تصيب الأطفال أكثر من البالغين.

6- قواقع المياه العذبة.. أكثر من 20 ألف حالة وفاة سنويًا

تحمل قواقع المياة العذبة الديدان الطفيلية التي تصيب الأشخاص بداء البلهارسيا، الذي يؤدي إلى آلام معوية شديدة ودماء في البول أو البراز بحسب المنطقة المتأثرة، ويصاب ملايين الأشخاص بهذه العدوى، فيما تشير تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن داء البلهارسيا مسؤول عن حوالي 20 ألفًا إلى 200 ألف من حالات الوفاة في أي مكان.

5- البق القاتل.. 12 ألف حالة وفاة سنويًا

يتسبب هذا النوع من البق في نقل مرض شاغاس، الذي يؤدي إلى مقتل حوالي 12 ألف شخص سنويًا في المتوسط، ومرض شاجاس هو عدوى طفيلية تنقلها الحشرة التي اكتسبت اسمها عبر عض الأشخاص في وجوههم.

4- ذبابة التسي تسي.. 10 آلاف حالة وفاة سنويًا

تنقل ذبابة التسي تسي العدوى الطفيلية التي تصيب بالصداع أولًا والحمى وألم المفاصل والحكة، فيما تؤدي في النهاية إلى مشاكل عصبية خطيرة، ومع ترجيح أن يقل عدد الوفيات السنوية، إلا أنه يوجد حوالي 10 آلاف حالة وفاة جديدة مسجلة سنويًاً.

3- الكلاب.. 35 ألف حالة وفاة سنويًا

تعد الكلاب -خاصة المصابة بفيروس داء الكلب- أحد أشد الحيوانات فتكًا، على الرغم من أن الإصابة بالفيروس يمكن الوقاية منها عن طريق اللقاح، فوفقًا لمنظمة الصحة العالمية، يُعزى إلى داء الكلب 35 ألف حالة وفاة سنويًا، 99% منها بسبب الكلاب.

2- الثعابين.. 100 ألف حالة وفاة سنويًا

تقتل لدغات الثعابين ما يزيد على 100 ألف شخص بحلول 2015. الأسوأ من ذلك هو النقص الشديد في مضاد السم الرئيسي.

1- البعوض.. 750 ألف حالة وفاة سنويًا

البعوض المزعج الذي يمتص الدم، ناقلًا الفيروسات من شخص إلى آخر، هو المسؤول عن أكثر الوفيات المتعلقة بالحيوانات في العالم على الإطلاق.

إذ تتسبب الملاريا بما يزيد على نصف الوفيات المرتبطة بالبعوض، خاصة في الصحراء الكبرى في إفريقيا، وبحسب منظمة الصحة العالمية، تراجعت نسبة الإصابة بالملاريا إلى 37 % ما بين عامَي 2000 و2015.

كما أصبحت حمى الضنك، أحد الأمراض المرتبطة بالبعوض، السبب الرئيسي لدخول المستشفى والوفيات بين الأطفال في بعض البلاد الآسيوية أو اللاتينية.