سيميونى يُخفض مدة تعاقده عامين مع أتلتيكو
قال سيميونى فى مقابلة مع صحيفة "أس" الإسبانية، "تغيير مدة التعاقد مع أتلتيكو مدريد لن تغير فى الوضع شيئًا، فقد أجدد عقدى مرة أخرى فى غضون العامين".
أضاف المدرب الأرجنتينى "لقد تحدثت مع إدارة أتلتيكو وتوصلنا معًا لأفضل القرارات للجانبين، وما تم الاتفاق عليه بتخفيض مدة عقدى لن يغير الوضع الحالى أنا مستمر فى قيادة الفريق ولا تزال تربطنى علاقة قوية مع الإدارة".
تابع مدرب أتلتيكو "لا يزعجنى الحديث عن المستقبل هذا أمر طبيعى أنا هنا مع أتلتيكو لأننى أريد ذلك، وهو قرارى منذ 4 سنوات".
سيميونى مرشحًا لخلافة فينجر فى تدريب أرسنال
من جانبها، أشارت صحيفة "ذا صن" الإنجليزية، إلى أن سيميونى مرشحًا لخلافة أرسين فينجر فى تدريب أرسنال الموسم المقبل، خاصة بعدما قلصّ المدرب الأرجنتينى مدة تعاقده مع أتلتيكو.
كان سيميونى قد تعرض لانتقادات لاذعة بعد بداية مخيبة حققها الفريق المدريدى فى بداية الموسم بالدورى الإسبانى بعد تعادله فى أول مباراتين أمام فريقين صاعدين حديثًا ديبورتيفو ألافيس وليجانيس (1-1) و(0-0) على الترتيب، قبل أن يستعيد توازنه بالفوز على سيلتا فيجو، برباعية نظيفة، فى الجولة الثالثة، بالإضافة إلى الفوز على أيندهوفن الهولندى (1-0) فى مستهل مشواره بدورى أبطال أوروبا.