أعلنت امرأة نيوزيلندية معركتها الشخصية على النفايات، حيث جمعت 1300 كيلوجرام من القمامة من الطرق التي تحيط بمنزلها حتى الآن خلال العام الحالي.
وتقوم كارول لامب بجمع القمامة أثناء تجولها على دراجتها الكهربائية حول بلدة تاوبو في جزيرة نورث آيلاند النيوزيلندية. وقامت لامب بتغطية 1600 كيلومتر منذ نهاية يناير (كانون الثاني)، حيث كانت تقوم بالتقاط القمامة وأخذها معها إلى المنزل من أجل وزنها وتسجيل الوزن.
ونشرت لامب صوًرا وتفاصيل لكيفية قيامها باستغلال القمامة التي تقوم بجمعها، وذلك عبر صفحتها بموقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”.
وتقول لامب إنها على الرغم من أنها تقوم بالتقاط القمامة منذ فترة طويلة، فإن المشكلة تفاقمت أخيًرا.
وأضافت: “قررت بدلاً من أن أشتكي، أخرج وأفعل ذلك”.
وتكافح لامب من أجل تقديم حملة وطنية تلفزيونية لرفع الوعي وردع من يلقون القمامة.
كما أعربت عن أملها في أن يوافق مجلسها المحلي على تثبيت لافتات جديدة لحظر إلقاء القمامة حول المنطقة.