تتسلم غدًا السبت، نيابة حوادث جنوب الجيزة برئاسة المستشار حسام نصار مدير النيابة، نتائج تحليل عينة الدم والبول لكل من "بطرس.م" سائق قطار العياط، و"حمدى.ع" عامل التحويلة، والمتهمين الرئيسين فى قضية انقلاب قطار العياط، الذى وقع فى 7 سبتمبر الجارى، وأسفر عن وفاة 5 أشخاص وإصابة 27 آخرين، لمعرفة ما إذا كان أياً منهما تعاطى المواد المخدرة أثناء الحادث من عدمه، لتحديد المسئولية الجنائية.
ويمثَل سائق القطار وعامل التحويلة أمام قاضى المعارضات بمحكمة 6 أكتوبر الابتدائية، يوم 25 سبتمبر المقبل لنظر أمر تجديد حبسهم الثانى على ذمة التحقيقات ، وتنتظر النيابة تقرير اللجنة الهندسية المشكلة من خبراء بهيئة السكة الحديد وأستاذة من كلية الهندسة لتحديد الأسباب الرئيسية التى أدت إلى انحراف القطار عن مساره ومن ثم انقلابه .
ومن المقرر أن تبدأ النيابة فى إعداد الترتيبات اللازمة لإجراء محاكاة تصويرية لحادث انقلاب القطار، حيث يصطحب فريق من النيابة "بطرس.م" سائق القطار، و"حمدى.ع" عامل التحويلة، لإجراء تمثيل واقعى للحادث، يبدأ من لحظة خروج القطار من محطة مصر مرورًا بمحطة الجيزة، وصولاً إلى مكان الحادث، ويتم خلال تلك الرحلة تدوين الملاحظات على أداء السائق، وأداء عامل التحويلة وكيفية تصرفهما قبل وقوع الحادث، للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة بشكل كامل، ويتم تسجيل تلك المحاكاة للاستعانة بها فى التحقيقات.