تنطق غداً السبت محكمة جنح أكتوبر برئاسة المستشار محمد عامر، بالحكم على كل من، "ل.س" 25 سنة و "ب.ف" 27 سنة و"ع.م" 22 سنة والمتهمين بممارسة الرذيلة والشذوذ الجنسى .
وكانت النيابة العامة قد وجهت للمتهمين اتهامات منها، ممارسة الرذيلة والدعوة إلى الفجور؛ وذلك بعدما تم ضبطهم داخل شقة سكنية بمدينة الشيخ زايد، بناء على تحريات الإدارة العامة لمباحث الآداب التى كشفت ممارستهم الرذيلة واستقطاب زبائنهم من راغبى المتعة المحرمة عبر مواقع التواصل الاجتماعى، وأنكر المتهمون فى التحقيقات كافة الاتهامات الموجهة إليهم، وادعوا أن الاتهامات الموجهة إليهم ملفقة.
وكشفت التحقيقات، أن المتهمين أخذوا يروجون لنشاطهم المشبوه، عبر صفات التواصل الاجتماعى وفى مقدمتها "فيس بوك"، و"تويتر"، وأنه بفحص هواتفهم المحمولة، ثبت استخدامهم لشبكة الإنترنت فى الدعوة لنشاطهم واستقطاب راغبى المتعة المحرمة.