قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إن هناك نحو 90 شاحنة محملة بالمساعدات الغذائية بانتظار دخول حلب، داعيا الأطراف المتنازعة في سوريا لتوفير الضمانات اللازمة لتحركة قافلة المساعدات الإنسانية بأمان إلى مدينة حلب .
وأضاف كي مون - في مقابلة مع قناة (العربية الحدث) اليوم الخميس- “أن هناك عمليات قصف في طريق الكاستيلو الذي سوف تعبره تلك الشاحنات”، مشددا في الوقت ذاته على ضرورة وقف أية عمليات قتالية من شأنها أن تؤدي لخرق الهدنة السورية.
وأضاف أن هناك 90 شاحنة محملة بالمساعدات الإنسانية بانتظار تصريحات التسهيل من الحكومة السورية لدخول حلب، موضحا أن هذه التصريحات مهمة لضمان سلامة الموظفين التابعين للأمم المتحدة القائمين على توصيل تلك المساعدات، بالإضافة إلى عملية بناء الثقة في إطار اتفاق الهدنة.
وعن تفاصيل اتفاق الهدنة بين روسيا وأمريكا، قال الأمين العام للأمم المتحدة “إن تفاصيل الاتفاق الروسي الأمريكي لا تزال مبهمة وإنه حان الوقت للعودة إلى طاولة المفاوضات في جنيف لبحث سبل الخروج من الأزمة الراهنة”.
وعن رغبة تركيا في إنشاء منطقة حظر للطيران في سوريا قال كي مون “إن إنشاء منطقة آمنة أو منطقة حظر للطيران في سوريا هي فكرة جيدة لكن تحتاج إلى خوض الكثير من التفاصيل فيها والمناقشات لبحث سبلها الممكنة”.