تلقى العملاق الإنجليزي مانشستر يونايتد، خسارة غير متوقعة خارج أرضه أمام مضيفه فينورد 1 / 0، والتى جمعتهما على ملعب "روتردام"، ضمن الجولة الأولى لدور المجموعات ببطولة "الدورى الأوروبى" يوروباليج.
هدف المباراة الوحيد جاء فى الدقيقة 79 من عمر المباراة عن طريق تونى فيلهينا من عرضية رائعة استغلها ووضعها داخل الشباك.
وحقق اليونايتد بهذه الخسارة رقم سلبى سيظل محفور فى الذاكرة، وهو أنه تعرض بذلك لأكبر خسائر أوروبية متتالية فى تاريخه بـ 4 مباريات.
وشارك إبراهيموفينتش فى الدقيقة 63 ليسجل الظهور الأول له بالدورى الأوروبى "يورباليج" منذ قرابة 15 عامًا، فى مشاركة هى الثانية له حيث سبق وشارك مرة وحيدة فى البطولة مع أياكس أمستردام الهولندى عام 2001.
وبذلك يتلقى اليونايتد الخسارة الثانية له تحت قيادة مورينيو، بعد أن خسر فى المباراة السابقة بالبريميرليج أمام مانشستر سيتي على ملعبه.
بهذه النتيجة يتصدر فينورد جدول ترتيب المجموعة الأولى بثلاث نقاط، بالتساوى مع زوريا الأوكرانى الذى تغلب على فنربخشة التركى بالنتيجة نفسها.
بينما جاءت نتائج بقية المجموعات كالتالى ..المجموعة الثانية
أبويل نيقوسيا القبرصى 2 / 1 أستانا الكازاخستانى
يونج بويز السويسرى 0 / 1 أولمبياكوس اليونانى
المجموعة الثالثة
أندرلخت البلجيكى 3 / 1 جابالا الآذربيجانى
ماينز الألمانى 1 / 1 سانت إيتيان الفرنسي