طالب رضا لاشين، الخبير الاقتصادي، باستحداث إدارات جديدة في كل الوزارات لمتابعة أداء الوزراء وكافة القطاعات والإدارات فى الوزارات المختلفة ورفع تقارير الأداء مباشرة إلى رئيس الوزراء أو رئاسة الجمهورية وذلك لمتابعة ما تم إنجازه من أهداف مخططة ومتابعة مراحل تنفيذه فعليا وإحكام الرقابة على الأداء حتى يتم معالجة أى انحرافات عن ما هو مرسوم ومخطط له ومتابعة تنفيذ القرارات واتباع السياسات والإجراءات اللازمة.

وأضاف الخبير الاقتصادي، لـ صدى البلد، أن ذلك يمثل ثورة الإصلاح المؤسسي لوزارات وأجهزة وقطاعات وهيئات الدولة وهو بداية لمحاربة الفساد الإداري والمالي بأجهزة ووزارات الدولة ويعمل على تكافؤ الفرص بين المسئولين وعدم إساءة استخدام السلطة من قبل المسئولين فى تلك القطاعات إلى جانب إهدار المال العام فيما لا يفيد وترشيد الإنفاق الحكومي وتحسين الأداء الإدارى والقضاء على التعقيدات والروتينية فى الأداء المسببة في وجود الفساد ومراقبة الأداء على كافة المستويات والأجهزة.

تابع : ويعمل على الربط بين الوزارات والقطاعات المختلفة في الدولة وعدم الاستمرار فى الاحتفاظ بالوزراء والمسئولين والكوادر غير الأكفاء في مناصبهم وسرعة تغييرهم لعدم إهدار الوقت واختيار أفضل العناصر البديلة، موضحًا أن مصر لا تمتلك رفاهية الوقت.

وأشار إلى أن استحداث مثل هذه الإدارات يمثل بداية لتطبيق و اتباع أسس الإدارة الحديثة فى إدارة كافة وزارات وقطاعات وهيئات الدولة من تخطيط الأداء ورسم الأهداف القومية المرجوة وتنفيذ ذلك على أرض الواقع لمتابعة ومراقبة التنفيذ وتوجيه وتقييم الأداء وتصحيح أي انحرافات ومعوقات موجودة.