قال الشيخ أحمد كريمة، أستاذ الشريعة باﻷزهر، إن السعودية حددت أعداد الحجاج لتوفر لهم المآكل والمشرب وغير ذلك، مشددا على أنه لا يجوز سفر الحاصلين على تأشيرة تجارية أو زيارة وتأديتهم مناسك الحج.
وأضاف في حواره ببرنامج “منهج الحياة” المذاع على قناة “العاصمة”،اليوم الخميس، أن التجارة في سفر الحج لا تُرضي الله، مدللا على قوله بما جاء في سورة الحج “ذلك ومن يعظم شعائر الله فأنها من تقوى القلوب”.
ووصف من يفعلون ذلك بـ”تجار المافيا”، والمتاجرين باسم الدين، موضحا أن الأمر يُعتبر “خيانة لله والرسول”.