أعلنت رئيسة برلمان جورجيا السابقة وزعيمة حزب "الحركة الديمقراطية" نينو بورجانادزه ، أن نشر قواعد عسكرية أمريكية داخل أراضي جورجيا قد يؤدي إلى انقسام البلاد .

ونقلت قناة "روسيا اليوم" عن بورجانادزه قولها - تعليقا على تصريح صدر بهذا الخصوص عن رئيس البرلمان الحالي ديفيد أوسوباشفيلي - " اعتقد أن فكرة رئيس البرلمان حول نشر قواعد أمريكية داخل البلاد ، ضارة، وإني آسفة لصدور هذا التصريح عن السيد أوسوباشفيلي، هذه الفكرة ستقسم البلاد إلى قسمين - قسم توجد فيه قواعد روسية وقسم آخر بقواعد أمريكية" .

وكان رئيس برلمان جورجيا وأحد زعماء "الحزب الجمهوري" المعارض حاليا ديفيد أوسوباشفيلي ، قد أعلن في بداية سبتمبر الجاري مبادرة تتضمن نشر قواعد عسكرية أمريكية في جورجيا وبرر ذلك بأنه في غاية " الأهمية الحيوية" لضمان أمن البلاد وحمايتها.