قال مارتن شولتز رئيس البرلمان الأوروبي لمجلة دير شبيجل الألمانية إن فوز المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأمريكية دونالد ترامب في التصويت المقرر في نوفمبر سيكون مشكلة للعالم أجمع وسيشجع على انتخاب شخصيات مماثلة في أوروبا.

وقال شولتز في المقابلة التي نشرتها المجلة على موقعها على الإنترنت اليوم الخميس "ترامب ليس مشكلة للاتحاد الأوروبي فقط بل أيضا للعالم بأسره."

وأضاف شولتز وهو من الحزب الديمقراطي الاشتراكي في ألمانيا الذي ينتمي ليسار الوسط "إذا انتهى المطاف برجل يتباهى بأنه لا يعرف شيئا ويرى أن المعرفة المتخصصة هي تفاهات تخص الصفوة في البيت الأبيض فسنكون قد وصلنا إلى مرحلة حرجة."

وقال إن تحقق مثل هذا السيناريو سيعني أن "رجلا غير مسؤول بشكل واضح" سيكون في موقع يتطلب أعلى درجة من درجات الإحساس بالمسؤولية.

وأضاف أنه قلق من أن يؤدي وصول ترامب للسلطة -إن حدث- إلى صعود شخصيات مماثلة في أوروبا "لذلك أريد فوز هيلاري كلينتون."