انتهت مديرية أمن الإسكندرية من وضع خطة استعداداتها لتأمين مباراة الذهاب المرتقبة،بين فريقي الزمالك والوداد المغربي في الدور قبل النهائي من بطولة دوري أبطال إفريقيا،والمقرر إقامتها غد الجمعة بستاد برج العرب.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده اللواء عادل التونسي مدير أمن الإسكدرية، مع ممثلين عن المنطقة الشمالية العسكرية وقيادات مديرية الأمن والأجهزة الأمنية وممثلى النادي الزمالك و شركة فالكون للحراسات الخاصة لوضع خطة تأمين المباراة.

وشملت الخطة الأمنية عدة محاور رئيسية تبدأ بتكثيف الخدمات الأمنية على كافة الطرق المؤدية إلى الإستاد عن طريق نشر عدة نقاط أمنية من إدارة المرور وإدارة تأمين الطرق بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي،بالإضافة إلى قيام شرطة المرافق برفع كافة الإشغالات بمحيط الاستاد ومنع أى شخص من افتراش الطريق العام ورفع المركبات المتروكة، كما كلفت إدارة البحث الجنائي بفحص المترددين على محيط الاستاد و منع وصول أي شخص غير مصرح له بدخول المباراة إلى الإستاد عدا حاملي تذاكر المباراة.

وتضمنت الخطة وضع الخدمات الأمنية النظامية و السرية الثابتة و أطواف و دوريات متحركة بالطرق المؤدية للإستاد ومكان إقامة الفريقين لملاحظة الحالة الأمنية والإخطار الفوري بأية ملاحظات،كما تم توجيه إدارة الحماية المدنية بنشر قواتها على جميع مداخل الاستاد والاستعانة ببوابات كشف المعادن للتأمين من الداخل ومحيطه الخارجي.

وتقرر الدفع بالأقوال الأمنية المتحركة و المكونة من مجموعات الأمن المركزي والبحث الجنائي بالاشتراك مع القوات المسلحة للتدخل الفورى و السريع فى حالة حدوث ما يهدد الأمن مع التشديد على ألا يسمح بدخول أى شخص لحضور المباراة لغير حاملي التذاكر .

وقامت أجهزة الأمن بالتنسيق مع إدارة ستاد برج العرب لتجهيز المحيط الخارجي للملعب و كافة بوابات الدخول و المدرجات بكاميرات المراقبة و ربطها مع غرفة المراقبة التلفزيونية و متابعة و تسجيل كافة الأحداث من خلال تلك الغرفة .

وأكد مدير أمن الإسكندرية تواجده وكافة المستويات الإشرافية والقيادية ميدانيًا لمتابعة تنفيذ الخطة الأمنية الموضوعة لتأمين المباراة.