قال النائب سمير البطيخي، عضو لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب، إن اللجنة أوصت بعودة الجماهير، ولكن لا يوجد ما يؤكد ذلك حتى الآن، خاصة مع بدء مباريات الدوري خلال ساعات.

وأوضح البطيخي أن الأمن لم يبد اعتراضا مبدئيا بشأن ذلك، إلا أن هناك اشتراطات للنيابة بعد مجزرة استاد بور سعيد تتمثل في عدد الكاميرات والبوابات الإلكترونية والحواجز بين المدرجات، ولكن لم تتلق اللجنة أي توقع للمدة المطلوبة للانتهاء من هذه الأعمال.

ونوه بأن الأمر يحتاج إلى تعاون بين الأندية ووزارتي الشباب والرياضة والداخلية، مناشدا روابط الأندية "الألتراس"، بالتعاون وعدم "العناد"، مضيفا: "كنت أحد النواب الذين طالبوا بالاجتماع مع الألتراس، ولكن أعضاء اللجنة رفضوا، وطالبوا بتشديد العقوبات".