تبدأ الخطوط الجوية السعودية، غدا /الخميس/، تنفيذ خطتها التشغيلية لمرحلة عودة الحجاج إلى مناطقهم وبلدانهم عبر ثلاث مراحل، الأولى نقل حجاج الداخل، والثانية نقل حجاج دول مجلس التعاون الخليجي، والمرحلة الثالثة نقل حجاج الدول الأخرى.
وبحسب وكالة الأنباء السعودية، فإن رحلات نقل حجاج الداخل تبدأ غدا الخميس، وتبدأ رحلات حجاج مجلس التعاون بعد غد الجمعة برحلة إلى الكويت، فيما ستشهد ذروة العمليات التشغيلية للخطوط السعودية من مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة يوم السبت القادم، حيث سيتم تشغيل 185 رحلة ما بين مجدولة ورحلات حج منها 50 رحلة عبر صالة الحج، على أن تتوالى الرحلات المغادرة إلى كافة الوجهات الدولية حول العالم لنقل 306 آلاف و456 حاجا على متن 1275 رحلة عبر مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، و80 ألف حاج على متن 458 رحلة عبر مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة.
وكانت الخطوط السعودية قد عقدت أمس اجتماعا تنفيذيا بحضور الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي المكلف الكابتن سلطان الضويحي ورؤساء القطاعات المعنية بالخطة التشغيلية للحج من العمليات الجوية والصيانة والخدمات الأرضية والخدمة الجوية تم خلاله الاطلاع على آخر الاستعدادات لتنفيذ خطة التفويج بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة بتنظيم الحج والجهات الحكومية العاملة بمطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، من أجل الاطمئنان على توفير كافة فرق العمل والتجهيزات والمعدات اللازمة لتحقيق أفضل أداء تشغيلي خلال مرحلة التفويج.
وقد وفرت الشركة خدمات مميزة خلال مرحلة العودة لهذا العام منها خدمة استلام العفش مسبقا لحجاج الهند واندونيسيا وماليزيا قبل موعد السفر بوقت مناسب ويصل عددهم إلى 180 ألف حاج لضمان تركيز الحاج على أداء المناسك وتجنب مشقة حمل العفش إلى المطار وذلك من خلال موقعين للتجميع في العزيزية والتخصصي حيث يتم نقل العفش أولا قبل وصول الحجاج في المواعيد المحددة لتلافي أي تأخير أو تكدس في صالات المغادرة، إضافة إلى تخصيص موظفين يعملون على مدار الساعة بواقع ثلاث نوبات يوميا، مهمتهم الرئيسية تفويج الحجاج بكل دقة من خلال التنسيق مع عمليات الخطوط السعودية في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة لضمان وصول الحجاج في المواعيد المحددة للرحلات لتلافي التكدس وتأخر الرحلات.