أعلنتت دراسة جديدة أجريت في الدنمارك، أن اليد التي تحمل بها هاتفك الخليوي قد تؤثر على الشبكة أثناء إجراء اتصال، وفسر العالم غيرت بيديرسون الذي أشرف على الدراسة أن قوة الإشارة في الهاتف ترتبط باليد التي نحمل بها الهاتف.

وبحسب "بي بي سي" عربي الإخباري، أظهرت الدراسة أن قوة أداء الإشارة في الهاتف تعتمد على أداة الاستشعار الموجودة فيه، وعلى الطريقة التي يحمل بها الشخص هاتفه.