نهاوند سري: قانون مكافحة التحرش غير رادع .. فيديو

طالبت الإعلامية نهاوند سري، الحكومة والمجتمع بوقفة جادة مع قضية التحرش الجنسي الذي تزيد نسبته بشكل كبير في الأعياد الرسمية، مؤكدة ضرورة مواجهة ذلك من خلال تفعيل القوانين لتكون رادعة للمتحرشين ومتبعي هذا السلوك السيئ.

وقالت "سري"، خلال تقديمها برنامج "صباح أون"، المُذاع عبر فضائية "ontv"، اليوم الأربعاء، الدوريات الشرطية والشرطة النسائية في الشارع أمر جيد لكنه غير كاف، مشددة على ضرورة تفعيل القانون ليكون رادعًا لمن تسول له نفسه الاعتداء على خصوصية غيره.

ودعت مُذيعة "ontv"، الفتيات اللاتي يتعرضن للتحرش إلى توثيق الواقعة بتصوير المتحرش لمعاقبته بمحضر في الشرطة وكذلك نشر الواقعة على مواقع التواصل الاجتماعي لسرعة انتشارها ليكون رادعًا اجتماعيًا له.

وتابعت: "لدينا قانون لكن ليس رادعًا" وأردفت: "في تونس يقضي القانون بحبس كل من يضايق أنثى لمدة عام، وغرامة مالية ألف دولار لمن يميز بين الرجل والمرأة على أساس الجنس، والسجن لمدة عامين وغرامة 2500 دولار لمرتكب التحرش الجنسي".

وطالبت "سري" المجتمع بالتخلي عن الكلام السلبي الذي يبرر للمتحرش فعلته مثل "هي لابسة كده ليه، والبنطلون الجينز هو السبب، ومعلش يا بنتي هتضيعي مستقبله"، مؤكدة أن التعامل الجاد مع القضية يحمي المجتمع كله من المخاطر وليس الفتيات فقط.

أضف تعليق