قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إنه لم يسجل حالة وفاة واحدة لمدنيين أو مقاتلين جراء القتال في الساعات الثماني والأربعين الأولى من وقف إطلاق النار في سوريا الذي بدأ العمل به ليل الاثنين.

والهدنة التي توسطت فيها روسيا والولايات المتحدة هي ثاني محاولة هذا العام لوقف الحرب الأهلية المستمرة منذ خمسة أعوام في سوريا.

وروسيا داعم رئيسي للرئيس السوري بشار الأسد بينما تدعم الولايات المتحدة بعض الجماعات المعارضة التي تسعى للإطاحة به.