بعد فوز برشلونة الأسباني على سيلتك بسبعة أهداف مقابل لا شيء فى أولى مباريات البلوجرانا بالنسخة الجديدة ببطولة دورى الأبطال بدأ الإعلام المدريدي حملته من أجل الضغط على الاتحاد الأوروبي للكرة " ويفا " بمعاقبة الفريق الكتالونى.

و أكدت صحيفة سبورت الكتالونية أن إعلام مدريد بدأ بالفعل حملته ضد برشلونة لكي يتلقى أقسى عقوبة ليس فقط من الناحية الاقتصادية ولكن مع فقدان نقاط أو إغلاق الملعب بحجة رفع مشجعيه أعلام الاستقلال .

واضافت الصحيفة فى تقريرها أن تقرير مندوب الاتحاد الأوروبي الدنماركي ستين داروب سيكون حاسما حول تلك القضية ومن خلاله سيتم توقيع عقوبة جديدة على برشلونة من عدمه.

يذكر ان النادى الكتالونى قد تمت معاقبته بالفعل ثلاث مرات بعد رفع انصاره أعلام الاستقلال داخل أو خارج الكامب نو وهو ما يرفضه " ويفا " باعتباره دمجا للأمور السياسة في كرة القدم.