تداول مؤخرًا رواد مواقع التواصل مقطع فيديو تم نشره لأكثر من 100 ألف مرة وهي لسيدة تلد في حوض مياه وبجانبها زوجها ليساعدها على تحمل آلام الولادة.

وتقول "ليزا ماري": إن الولادة في الماء تعد أسهل من الولادة الطبيعية أو القيصري وأضافت السيدة أن رأس الطفل قد خرجت من الرحم بمجرد جلوسها في الماء فأمسكت بزوجها حتى الانقباض الثاني وخروج الطفل.

وحقق الفيديو 17 مليون مشاهدة على فيس بوك وعلق الرواد: "تيجي الستات المصرية تشوف الستات بره بيولدوا إزاي" بينما استشهد البعض بفيديو ولادة مي عز الدين في فيلم عمر وسلمي ردًا على الفيديو وكتبوا عليه الفرق بين الولادة المصرية والأجنبية.