أكد الدكتور أشرف العربي رئيس بعثة الحج الرسمية، أن البعثة الطبية للحج هذا العام نجحت في أداء مهامها علي أكمل وجه الأمر الذي انعكس على خفض معدل الوفيات مقارنة بسنوات سابقة فهو أقل من نصف عدد المتوفين خلال العشرين عاما الماضية.

وأضاف: "ويدل على تحسن مستوى الخدمة الطبية، وأيضا الجهد الكبير المبذول من المملكة العربية السعودية، خاصة ما يتعلق بمشاعر مني، ولتفادي حادث العام الماضي، بجانب تحسن خدمات النقل، والاستعانة بأسطول حديث".

وتقدم "العربى" بالشكر للدكتور أحمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان، والدكتور على حجازى ، نظرا لمجهودات البعثة الطبية وما تقدمه من خدمات للحجاج المصريين سواء علاجية أو وقائية، كما قدم الشكر لوزارات الداخلية والتضامن الاجتماعي، والسياحة، والأوقاف على ترتيباتها لخدمة الحجاج.

وقال الدكتور علي حجازي رئيس بعثة الحج الطبية إن عدد المرضى الذين كانوا محتجزين بالمستشفيات وأدوا مناسك الحج بلغ 19 مريضا.

وأشار "حجازي" الى أن الخدمة الطبية تقدم لجميع الحجاج المصريين على السواء دون تفرقة بمن فيهم المقيمون، حيث تم إرسال ثمانية أطباء الي عيادة العزيزية، لتقديم الخدمة لحوالي خمسة آلاف حاج، وصرف العلاج اللازم لهم".

وتابع: "العمل يتم بشكل جماعي بين البعثة، سواء الجزء الإداري أو العلاجي أو الوقائي، لخدمة الحجاج كافة".