استيقظ سكان مدينة "بارانا" البرازيلية على مشهد مروع، حيث وجدوا أن مدينتهم بأكملهم مغطاة بخيوط العناكب التى يزحف بداخلها أكثر من 50 ألف عنكبوت، وبدا الأمر وكأن السماء تمطر عناكب.

ويشار إلى أن طول الشباك التى نسجتها تلك العناكب فوق المدينة يصل إلى نحو 25 قدمًا وعرضها 5 أقدام، حسبما ذكرت صحيفة "ديلى ستار" البريطانية.

وتعرف تلك الظاهرة باسم "التضخم"، وعادة ما تقع عقب سقوط أمطار غزيرة أو وقوع فيضانات عارمة، حيث تقوم العناكب بتسلق الأماكن العالية نسج خيوطها فى الهواء هربًا من الفيضانات، وفى بعض الأحيان قد تستولى العناكب على مدن بأكملها.