كشف اللواء محمد على مصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، عن أن الوزارة تملك صوامع حديثة بـ20 محافظة حاليا، موضحا أنه جار الاتفاق على إنشاء 10 صوامع أفقية بالتعاون مع برنامج المبادلة الإيطالية بسعة ٢٠٠ ألف طن بالإضافة إلى ١٤ صومعة تمويل سعودى بسعة ٤٢٠ ألف طن.

جاء ذلك خلال جولته التفقدية صباح اليوم إلي الشركة القابضة للصوامع، والتقى خلالها قيادات الشركة للاطلاع على الوضع الحالى لخطط تطوير منظومة التخزين وناقش معهم الموقف الحالى للصوامع والشون التى تحت التحفظ من جانب النيابة واماكن تواجدها ومدى العجز بها والكميات المتحفظ عليها ومدى تأثيرها فى حركة الطحن.

وقام وزير التموين بالتوجة إلى صوامع وادى النطرون لتفقد العمل بها ومعاينة طرق الحفظ للأقماح، وأوضح أن الصوامع التى انشئت بالتعاون مع الجانب الإماراتى ستدخل خدمة التخزين الموسم القادم وأنها الآن فى التجارب النهائية للتشغيل بعدد ٢٥ صومعة بسعة ١.٥مليون طن.

وأكد مصيلحي أن الموسم القادم لن يشهد استئجار لصوامع خاصة أن الدولة أصبح الآن لديها طاقة تخزينية تصل إلى ٣ ملايين طن بالإضافة إلى شون بلومبرج بسعة ٢١٠ آلاف طن بجوار السعة التخزينية لصوامع مطاحن شركات الشركة القابضة للصناعات الغذائية وصوامع الجهات الحكومية والتى تسطيع استيعاب الطاقة التخزينية كاملة.

من ناحية أخرى أعلن وزير التموين انه بصدد مخاطبة رئيس مجلس الوزراء بشأن الصوامع التى تمت معاينتها وفحصها من جانب لجان شكلت لهذا الغرض للصرف منها لمطاحن القطاع العام تحت اشراف من الرقابة الادارية والهيئة الهندسية للقوات المسلحة وذلك لتعزيز عمليات الطحن وارصدة القمح بتلك المطاحن.