أقدم حارس خاص بمدينة أشمون بمحافظة المنوفية، على شنق نفسه داخل حجرته، وأكدت أسرته أنه يعاني من مرض نفسي.

وكان اللواء خالد أبو الفتوح، مدير أمن المنوفية، تلقى إخطارًا من مستشفى العربي التخصصي بقرية أبو رقبة دائرة مركز أشمون باستقباله "بدران هـ - 34 سنة- حارس خاص"، ومقيم بدائرة المركز جثة هامدة.

وبالانتقال والفحص وسؤال عم المتوفي "حسن م م -48 سنة- مهندس"، ومقيم بذات الناحية أفاد بأن المتوفي كان يعاني من مرض نفسي واليوم شعر بحالة إعياء قام على أثرها بالدخول لحجرته بالطابق الأرضي بمنزله، وقام بغلق الباب وبعد نصف ساعة حضرت زوجة المتوفى إليه بالمنزل وقالت إنها قامت بطرق الباب عليه فلم يستجب لها فقامت باستدعاء جيرانها، فقاموا بكسر الباب ووجدوه معلقا بحبل في "جنش" المروحة بالسقف ونفت الشبهة الجنائية.

وبسؤال كل من زوجة المتوفى، وشقيقه "رأفت- 31 سنة- أمين مخزن"، ووالده "65 سنة- بالمعاش"، ومقيمون بذات الناحية قالوا بمضمون ما جاء ونفوا الشبهة الجنائية وبتوقيع الكشف الطبي على الجثة بمعرفة مفتش الصحة أفاد أن الوفاة نتيجة وجود آثار حبل على الرقبة ونزيف من الأنف أدى إلى هبوط حاد بالدورة الدموية وتوقف القلب والتنفس.

وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 11614، إداري مركز أشمون، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول الواقعة.