أطلت الفنانة سيرين عبد النور عبر “تويتر” مساء أمس الثلاثاء، وأجرت مع محبيها حواراً مباشراً للرد على الأسئلة التي طرحوها ضمن هاشتاغ ask cyrine وكانت سخية جداً مع الجميع، وأجابت على معظم الأسئلة التي طرحت عليها برحابة صدر وشفافية.

فنياً، نصحت سيرين زملاءها قائلة “تواضعوا واسمعوا النصيحة”. أما لأعداء النجاح فقالت “زهقتونا”.

وعن الفنانة اللبنانية التي تعتبرها الأهم، أجابت سيرين “لا يمكنني أن أحدّد من هي الفنانة الأفضل، بالنسبة لي كل فنانة تتميز بلون خاص بها.أحب اليسا ونجوى كرم ونانسي عجرم وهضامة هيفاء وهبي كما أحب ميريام فارس ويارا”.

سيرين نفت وجود خلافات بينها وبين هيفاء وهبي وميريام فارس، وردت “أبداً على العكس تماماً”، وأكدت أنها تحب شيرين عبد الوهاب، لأنها اكثر فنانة تصلها مشاعرها خلال الغناء ووجهت اليها تحية قائلة “إشتقلك كتير”.

كما شددت سيرين أنها تحب كل أغنيات فيروز، ولكن الاغنية المفضلة عندها هي “بحبك يا لبنان”.

وأشارت سيرين إلى أنها ترغب بتقديم أغنية لشعوب المغرب العربي، بلهجتهم والموسيقى التي يحبونها، وفي المقابل أوضحت أنّها تخاف التحدث باللهجة العراقية لكي لا تلفظها بشكل خاطىء وتتعرض للسخرية.

ورداً على سؤال حول الشخصية التي تحب أن تجسد شخصيتها في عمل درامي، قالت “أحب أن أجسد سيرة شخصية مثل شخصية الاميرة رانيا التي أحبها واقدر جهودها الانسانية” .

وعن إمكانية تقديمها دور الشريرة في المستقبل، أوضحت أنها سبق أن قدمته في مسلسل “روبي”.

وعما إذا كانت قد وفّقت بالمسلسل الذي تبحث عنه، قالت “أنا في حالة بحث دائمة عن الأفضل”، كما أوضحت أنها تتمنى ان يعرض عليها عمل “أكشن”.

وعن أصعب دور قدمته على الشاشة قالت “مشهد العنف في مسلسل لعبة الموت”.

أما عن طموحاتها التي لم تتحقق فأكدت سيرين أنها كثيرة، كما إختارت “لحظات من حياتي” كعنوان يلخص حياتها لو كانت مسرحية.

ورداً على سؤال عن السبب الذي يجعلها تلزم الصمت تجاه الإساءات التي تتعرض لها، ردت “وبماذا يفيد الكلام. وهل أواجه الإساءة بإساءة أعظم أم أن الصمت هو الافضل!”.

وعن النقد الذي تجد أنه ظلمها قالت” لو أردت أن أتحدث عن الظلم الذي تعرضت له لاحتجت وقتا طويلاً. هناك أشخاصاً يحكمون علي من دون أن يعرفونني الا من خلال الشاشة، وهذا ليس عدلاً على الإطلاق”.

أما عن أكثر ما يغضبها فقالت “لا احب الطاقة السلبية او أن يصل الي كلام سلبي قاله عني الآخرون”.

على المستوى الشخصي، أوضحت سيرين أنها تحب كل الألوان، وأنها تخطط لافتتاح بوتيك خاص بها.

أما عن سر جمالها ورشاقتها فردت أنها لا تعرف ما هو سر جمالها ولكنها أعادت سبب رشاقتها إلى تناولها الاكل الصحي وإكثارها من شرب الماء.

وعن الأمور التي تتمسك بها وتلك التي تتخلى عنها في حال عاد بها الزمن الى الوراء قالت” كل ما مررت به كوّن شخصيتي، لذلك أنا لا أحذف أي شيء من حياتي”.

أما أكثر ما يفرحها، فأشارت “عندما أكون مع إبنتي”، وفي المقابل أكدت أنها سيرين أنها بعيدة عن لعبة كرة القدم ولا تفقه فيها شيئاً.

سيرين لم تجب على سؤال حول إسم العطر المفضل لديها وأوضحت انها تدوخ ويصيبها وجع رأس من العطورات. وتوجهت الى الأشخاص الذين خسروها من أجل المال قائلة “لما بيخلص الدفع بيرجعوا بيدقوا الباب بس الباب مسكر”.