كشف المتحدث الرسمي باسم ثورة الغلابة عن رسالة جاءته من أحد ضباط وزارة الداخلية، وجاء في رسالة الضابط، أن هناك أوامر جاءتهم بسرعة التوصل إلى قيادات ثورة الغلابة ويتم تصفيتهم على الفور.
وأضافت الرسالة أن هناك مخطط محدد من الدولة سوف يحدث حال نزول الشعب إلى الشارع، ويتلخص المخطط في الهجوم على البنوك والسوبر ماركتات، وسحب الأموال والطعام من الأسواق لإحداث حالة فوضى ورعب في الشارع المصري.
كما كشفت رسالة الضابط، على أنه هناك شرفاء كثر من الداخلية، وأنهم لن يطلقون النار على أي متظاهر وأنهم لن يقعوا في نفس خطأ ثورة يناير من أجل مجموعة من العصابة، وذلك حسب قول المتحدث باسم حركة غلابه على لسان الضابط.
شاهد الرسالة كاملة في هذا الفيديو.