سيكون ملعب “سانتياجو برنابيو” فى العاصمة الأسبانية “مدريد”، فى التاسعة إلا ربع مساء اليوم، الأربعاء، المباراة التى تجمع بين فريقى ريال مدريد الاسبانى وسبورتنج لشبونة البرتغالى، ضمن منافسات الجولة الأولى لدور المجموعات بمسابقة دورى أبطال أوروبا.
مباراة ريال مدريد وسبورتنج لشبونة تحمل مناسبة خاصة لأفضل لاعب فى أوروبا لعام 2016 كريستيانو رونالدو الذى سيواجه فريق طفولته.
وانضم كريستيانو رونالدو لأكاديمية سبورتنج لشبونة وعمره 12 عاماً حتى وصل إلى الفريق الاول الذى لعب ضمن صفوفه لمدة عام واحد، قبل أن ينضم لنادى مانشستر يونايتد الانجليزي عام 2003، وبات رونالدو جاهزاً للمشاركة فى المباريات، بعدما شارك لمدة 65 دقيقة أمام أوساسونا السبت الماضى، ضمن منافسات الدورى الأسبانى “الليجا”، بعد غياب عن الملاعب استمر “شهرين” بسبب الإصابة.
ويسعى رونالدو سادس أكثر اللاعبين المشاركين في البطولة القارية بإجمالى 131 مباراة، لقيادة ريال مدريد نحو تحقيق الفوز على سبورتنج لشبونة فى ضربة البداية نحو تحقيق حلم الحصول على لقب دورى الأبطال فى نسختها الجديدة التى انطلقت عام 1992 للمرة الثالثة بعد عامى 2014 و2016.
ولن تكون مباراة الثلاثاء المواجهة الأولى لريال مع سبورتنج لشبونة إذ سبق أن التقاه فى دور المجموعات من نسخة 2000-2001 وتعادل معه ذهاباً في لشبونة 2-2 وفاز إياباً في مدريد 4-صفر.
وكانت قرعة دور المجموعات أوقعت ريال مدريد الأسبانى فى المجموعة السادسة التى تضم بوروسيا دورتموند الألماني وليجيا وأرسو البولندى وسبورتنج لشبونة البرتغالى.