شهدت حركة السياحة بمصر نشاطًا ملحوظًا في أول وثاني أيام عيد الأضحى المبارك، إلي أن وصلت نسب الإشغالات إلي 100%، حيث يحتفل المواطنون بالعيد على الشواطئ البحر الأحمر ومطروح ، وفى الفنادق العائمة بالأقصر وأسوان.

ارتفع عدد الفنادق العائمة التى تعمل بين الأقصر وأسوان خلال الفترة الحالية بعد أن وصل العدد إلى 18 فندقا عائما خلال شهر أغسطس الماضى.

وقال الخبير السياحى أشرف فرج، صاحب أحد الفنادق العائمة التى تعمل بين الأقصر وأسوان، إنه وصل عدد الفنادق التى تعمل بين المدينتين إلى 27 من إجمالى 254 على متنها حوالى 1140 نزيلا بنسبة 5% من الجنسيات المختلفة، وأبرزها الصينيين والألمان والأمريكان.

وأضاف "فرج" أن تلك الزيادة ليس لها علاقة بإجازة عيد الأضحى لأن المصريين يفضلون قضاءها فى شرم الشيخ والغردقة لعمل سياحة ترفيهية.

وأوض أنه فى أغسطس الماضى وصل عدد البواخر السياحية التى تعمل بين المدينتين إلى 18 باخرة من أصل 254 باخرة، وعلى متنها 996 سائحا بنسبة 4.33%، والجنسيات الغالبة هي الصينية والألمانية، مشيرًا إلى أنه من المتوقع زيادة الأعداد فى الفترة القادمة نظرًا لاقتراب بدء الموسم الشتوى.

وفي البحر الأحمر، واصلت الشواطئ العامة والمتنزهات بالبحر الأحمر فتح أبوابها لاستقبال المواطنين في ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، وسط تواجد أمني مكثف وغرف عمليات متصلة بجميع المناطق بالمحافظة لحل أي مشكلات تواجه المواطنين خلال احتفالاتهم.

استقبلت الشواطئ العامة بالمحافظة مئات المواطنين فى ثانى أيام العيد بجانب خروج عشرات الأسر والعائلات إلى الممشى السياحى، حيث شهدت مدينة الغردقة خروج المواطنين إلى الشواطئ العامة ونادى الرياضات البحرية والنادى الاجتماعى وسط إجراءات أمنية مشددة.

فيما كانت أغلب حجوزات الفنادق السياحية تزيد على نسبة 95%، خاصة مع تزامن إجازات العيد مع إجازات المدارس، الأمر الذي تسبب في رواج فى جميع الأنشطة البحرية والسفارى.

وأكد المقدم وليد مجدى، المتحدث الإعلامي باسم مديرية أمن البحر الأحمر، أن الحالة الأمنية بجميع مدن المحافظة مستقرة، حيث تم عمل الكمائن بجميع الطرق والميادين مع تكثيف الدوريات.

وقال "مجدى" إن شرطة مكافحة التحرش منتشرة بجميع الشواطئ والتجمعات لضبط الخارجين على القانون، مشيرًا إلى أنه لا وجود للجماعات الإرهابية بالمحافظة، خاصة أن مساعد وزير الداخلية لأمن البحر الأحمر أصدر تعليماته بعدم التهاون مع الخارجين على القانون نظرًا لكون المحافظة من أهم المقاصد السياحية.

وفي مطروح، شهدت محافظة مطروح في ثاني أيام عيد الاضحي المبارك إقبالًا كبيرًا من المصطافين على المحافظة والفنادق والشقق الفندقية والقرى السياحية بالساحل الشمالي للاحتفال بعيد الاضحي وموسم الصيف حيث وصلت نسبة الاشغالات 100%.

وأكدت صباح توفيق مدير إدارة السياحة والمصايف بالمحافظة أنه تم التنسيق مع مجلس المدينة وكافة الأجهزة الأمنية طبقا لتوجيهات محافظ مطروح بمتابعة توفير كافة الخدمات لزائري ومصطافي المحافظة علي الشواطئ لظهور مطروح بالشكل اللائق سياحيًا.