أعربت الجمهورية اليمنية عن بالغ قلقها إزاء إصدار الكونجرس الأمريكي تشريعا باسم قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب، وأكدت أن هذا التشريع يخالف المبادئ الثابتة في القانون الدولي وخاصة مبدأ المساواة في السيادة بين الدول الذي ينص عليه ميثاق الأمم المتحدة كما يتعارض مع أسس ومبادئ العلاقات بين الدول و مبدأ الحصانة السيادية التي تتمتع بها الدول وهو مبدأ ثابت في القوانين والأعراف الدولية والإخلال به سيكون له انعكاسات سلبية على العلاقات بين الدول .

وأوضح بيان لوزارة الخارجية اليمنية أن اليمن الذي يدين الإرهاب بجميع أشكاله ، يؤكد أن الالتزام الإرادي للدول هو حجر الأساس في الحرب الدولية ضد الإرهاب والتطرف العنيف.

وأضاف البيان الذى أوردته وكالة الانباء اليمنية الحكومية أن استهداف وتشويه سمعة دول صديقة لل

ودعت وزارة الخارجية اليمنية إلى احترام الجميع للمبادئ التي نص عليها ميثاق الأمم المتحدة، مشيرا الى مبدأ الحصانة القضائية للدول المنصوص عليه في القانون الدولي والذي يعد ضروريا من أجل علاقات دولية هادئة.