كشف مسئول عسكرى روسى رفيع اليوم النقاب عن حدوث 23 عملية انتهاك لاتفاق وقف اطلاق النار فى سوريا من جانب عناصر المعارضة المعتدلة ، وذلك منذ بدء سريانه اعتبارا من امس "الاثنين" .

ونقلت قناة "روسيا اليوم" الناطقة باللغة الانجليزية عن فيكتور بوزنكير المسئول بهيئة الاركان الروسية قوله " ان ستة اشخاص لقوا مصرعهم وجرح عشرة اخرون فى حلب وحدها خلال الليلة الماضية ".

واكد المسئول الروسى التزام الحكومة السورية بوقف اطلاق النار ، حيث توقفت قواتها تماما عن قصف المناطق السورية عدا تلك الخاضعة لعناصر تنظيم داعش وجبهة النصرة.

وتابع المسئول الروسى يقول " انه من المؤسف ان تلك القوات التى تحظى بدعم الولايات المتحدة ويطلق عليها اسم المعارضة المعتدلة لم تلتزم بوقف اطلاق النار ، حيث واصلت قصف المناطق السكنية ومواقع الجيش السورى " .

وطالب المسئول الروسى بعدم الخضوع لاية استفزازات والابلاغ عن أية انتهاكات لوقف اطلاق النار إلى مركز المصالحة الروسى .

تجدر الاشارة إلى أن وقف اطلاق النار يأتى فى اطار خطة سلام اوسع توصل اليها وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف ونظيره الامريكى جون كيرى خلال اجتماعهما فى جنيف يوم الجمعة الماضى ، حيث بدأ سريانه اعتبارا من الساعة السابعة من مساء امس "الاثنين" بتوقيت سوريا المحلى ، فيما ابدى الجيش السورى لاحقا التزامه بوقف اطلاق النار لفترة تزيد عن سبعة ايام .