استكملت الفرق الفنية والهندسية التابعة لشركة نفط الشمال بوزارة النفط العراقية، اليوم "الثلاثاء"، عملية السيطرة على بئري النفط المتبقيين من اجمالي تسع آبار نفطية أشعل تنظيم "داعش" الإرهابي النيران بها في حقل القيارة في محافظة نينوى شمالي العراق قبل هزيمته وتحرير المنطقة.

وذكرت وزارة النفط العراقية ، في بيان صحفي، أنه تمت السيطرة بشكل تام على تسعة آبار نفطية في حقل القيارة وأن الجهود مستمرة للسيطرة على البئرين رقمي "38 و83" بشكل نهائي على البئرين الأخيرين رغم الاعتداءات وقصف الموقعين بقذائف الهاون.

وأشار إلى أن وزير النفط جبار اللعيبي أوعز إلى شركة نفط الشمال بتعزيز فرقها بعناصر جديدة تسهم في الاسراع والسيطرة على الآبار، وتخليص السكان من الآثار المترتبة على اشعال النيران وتسريب النفط.

وكانت الفرق الفنية والهندسية التابعة لشركة نفط الشمال العراقية تمكنت يوم "الجمعة" الماضي من السيطرة على بئر نفطية مشتعلة في القيارة جنوب الموصل بمحافظة نينوي وغلق الصمامات الخاصة بها وتأمينها بعد اشعال عناصر داعش لحريق بالبئر"37" في حقل القيارة خارج مركز المدينة المحرر قبل طردهم من المنطقة، واطفاء الحرائق في ست آبار أخري عقب تحرير مركز ناحية القيارة.

يذكر أن القوات العراقية تمكنت من تحرير مركز ناحية "القيارة‬" جنوب الموصل يوم "الخميس 25 أغسطس الماضي" بمشاركة قطاعات ‫عسكرية من قوات "مكافحة الإرهاب" والفرقة المدرعة التاسعة بالجيش وقوات تابعة لقيادة عمليات نينوى بإسناد من طيران القوة الجوية العراقية والتحالف الدولي.‬ ‬‬‬‬‬‬‬‬‬