تخلى لاعب كرة السلة الأمريكي، جرو هوليداي، وهو لاعب فريق نيو اورليانز عن مهنته كلاعب كرة سلة، عندما تم تشخيص زوجته لورين، نجمة كرة القدم السابقة للسيدات بوجود ورم في الدماغ.

وقال اللاعب إنه بحاجه للاعتزال من اللعبة والتخلي عن مهنته لرعاية زوجته، لأن صحتها أهم بكثير من عمله، والاعتناء بها أيضا بسبب حملها في الشهر الثامن.

وقدم لاعبو الدوري الأمريكي لكرة السلة الدعم لصديقهم وزوجته، وشجعوه على الوقوف بجانب زوجته حتى تتعافى.