قال كريستوفر جارفيس، رئيس بعثة صندوق النقد، إن الدين المحلي المصري وصل 100%‏ من إجمالي الناتج المحلي لافتًا إلى أن الصندوق يستهدف تخفيضه علي المديين المتوسط والقصير.
وأضاف “جارفيس” في مؤتمر صحفي بمجلس الوزراء، أن عجز الموازنة العامة للدولة سيتحول الي فائض في نهاية تنفيذ برنامج الإصلاح الشامل لمصر.
وأضاف أن البنك المركزي المصري سيهدف إلى تعزيز احتياطي النقد الأجنبي وخفض التضخم إلى معدل في خانة الآحاد، والتحول إلى نظام سعر صرف مرن، سيعزز القدرة التنافسية لمصر وصادراتها، وسيجذب استثمارات أجنبية مباشرة.