قال رضا لاشين الخبير الاقتصادي، إن مساعي مصر الجادة نحو النهوض بالاقتصاد الوطني تتطلب وجود شركات وطنية جوية لنقل البضائع والسلع داخليا بين المحافظات بما يعزز من قدرة مصر على تحقيق الطفرة المنشودة في تطوير البنية التحتية من خلال شركات الشحن الجوي الداخلي وإنشاء الطرق والأنفاق والكباري وإنشاء المزيد من المطارات والموانئ بالإضافة إلى 4200 كم لشبكات الطرق الموجودة.

وأضاف لاشين لـ صدى البلد، أن إنشاء شركات سحن جوي داخليا يدعم المحافظة على شبكات الطرق الحالية وعدم تهالكها وتقليل عدد الحوداث عليها والتى يتسبب سيارات النقل فى ٨٠٪ منها والتى يصل ضحاياها إلى 15 ألف سنويا بخلاف 50 ألف مصاب والازدحام والانبعاثات الناتجة عن سيارات النقل الثقيل.

وأوضح أن استكمال وتطوير المطارات الحالية لغرض نقل السلع البضائع داخليا يضاعف طاقة الشحن ويخفض تكلفة النقل للمواد الخام ومستلزمات الإنتاج والمنتج النهائى التى تدخل كأحد بنود تكاليف المنتج وكلما انخفضت انخفض سعر المنتج وزاد إنتاجه وزاد المعروض منه فى السوق فيقل أسعاره.

وأشار لاشين إلى أن عدد المطارات فى مصر إلى 21 مطار، فيما يبلغ عدد شركات الطيران الوطنية 21 شركة منها 9 شركات قطاع أعمال و12 شركة قطاع خاص، ويبلغ عدد الطائرات المستخدمة في تلك الشركات الوطنية إلى 109 طائرة وذلك لنقل الركاب والبضائع خارجيا حول العالم.

وبين الخبير الاقتصادي أن عمليات نقل البضائع بالطائرات تتسم بالسرعة الفائقة مما يؤدى إلى توفير الوقت، كما توفر حماية للبضائع ضد الأضرار والسرقات التى تحدث أحيانا أثناء نقلها بوسائل النقل الأخرى البرية والمائية خاصة فترات الاضطرابات والثورات وحين يتم تفعيل هذه المنظومة تتكامل منظومة النقل و اللوجستيات التى يبحث عنها المستثمرين فى كافة البلاد التى يستثمروا فيها وتعتبر أحد محفزات الاستثمار التى يسعى لها المستثمرين داخليا وخارجيا وسيكون لها تأثير مباشر على المناخ الاستثماري لمصر وتعلى من قدره الاقتصاد المصرى على جذب الاستثمارات المتنوعة في المستقبل، حسب قول الخبير الاقتصادي.