حذر مسح من قضاء الأطفال ساعات طويلة على مواقع التواصل الاجتماعي مثل "فيس بوك" و"تويتر"، فقد يؤثر ذلك على مظهرهم، ويجعلهم أقل سعادة وأكثر عرضة للشجار مع والديهم.

وكشف المسح الذى شمل 3500 طفل تراوحت أعمارهم بين 10 – 15 عاما، عن أن 53% من الذين يستخدمون وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعى لأكثر من 3 ساعات كل ليلة، على قناعة بمظهرهم، مقارنة بـ82% من الأطفال الذين لم يستخدموا مواقع التواصل الاجتماعى قط.

وكان المسح قد أجرى على مدى عدة سنوات، وكشف أن الإفراط فى استخدام مواقع التواصل الاجتماعى، يجعل الأطفال أكثر جدلا مع والديهم.

وكشفت البيانات أن 44% من الأطفال الذين أفرطوا فى استخدام مواقع التواصل الاجتماعى كانوا أكثر ميلا للشجار مع أمهاتهم مرة أسبوعيا، وأضاف المسح أن معدلات التغيب عن المدرسة هي أعلى أيضا للمستخدمين بنسبة بلغت 14%.