في واقعة هي الأولى من نوعها، واجه الدكتور “هشام عبدالباسط”، محافظ المنوفية انتقادات حادة ولاذعة من قبل نشطاء بمواقع التواصل الاجتماعي، ومن قبل أبناء المحافظة، بعد مشاركته في صلاة العيد الأضحى المبارك، بعد وضع حاجز يفصل بين قيادات المحافظة المشاركين في الصلاة وباقي المصلين.
واشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي بالاستياء والسخرية، من هذا التصرف، مشيرين، بأن أحد لم يقم بهذه الفعلة من قبل وهى مخالفة واضحة لشعائر الصلاة، متسائلين: كيف يقبل بها مسئولو المؤسسة الدينية المسئولة عن تنظيم الصلاة؟.
وقال أحد المعلقين عل هذه الصور، “الجدار العازل لونه جامد حلو مافيش كلام كل عام وانت بخير سيادة المحافظ”، وقال أخر: “هو بيشارك فعلا ، وده بيأكده الحواجز اللي بينه وبين الناس”، فيما سخر ثالث: “يمكن همه ولاد تسعة وهوه ابن سبعة!”.
2
محافظ المنوفية
3